منتديات الدرجلى


    قصة جميلة و غريبة

    شاطر
    avatar
    السفاح
    درجلى مبدع
    درجلى مبدع

    عدد الرسائل : 1219
    العمر : 27
    الموقع : bebsi
    العمل/الترفيه : تأجر اسمنت وحديد
    المزاج : راضي بنصيبي
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    قصة جميلة و غريبة

    مُساهمة من طرف السفاح في السبت يوليو 04, 2009 6:42 am

    قصة جميلة و غريبة






    سافر ثلاثة من الشباب إلى دولة بعيدة لأمرٍ ما، وكان سكنهم في عمارة تتكون من 75 طابقاً..


    ·


    · ولم يجدوا سكناً إلاَّ في الدور الخامس والسبعين.

    ·
    قال لهم موظف الاستقبال: نحن في هذه البلاد لسنا كنظامكم في الدول العربية..

    · فالمصاعد مبرمجة على أن تغلق أبوابها تلقائياً عند الساعة (10) ليلاً،
    ·
    · فلا بد أن يكون حضوركم قبل هذا الموعد.. لأنها لو أغلقت لا تستطيع قوة أن تفتحها، فالكمبيوتر الذي يتحكم فيها في مبنىً بعيدٍ عنا! مفهوم؟! قالوا: مفهوم .

    · وفي اليوم الأول.. خرجوا للنزهة.. وقبل العاشرة كانوا في سكنهم لكن ما حدث بعد ذلك أنهم في اليوم التالي تأخروا إلى العاشرة وخمس دقائق وجاءوا بأقصى سرعتهم كي يدركوا المصاعد لكن هيهات!! أغلقت المصاعد أبوابها! توسلوا وكادوا يبكون! دون جدوى.
    ·
    فأجمعوا أمرهم على أن يصعدوا إلى غرفتهم عبر (السلالم- الدرج) مشياً على الأقدام!..
    ·
    · قال قائل منهم: أقترح عليكم أمراً؟
    قالوا: قل قال: أقترح أن كل واحدٍ منا يقص علينا قصة مدتها مدة الصعود في (25) طابقاً.. ثم الذي يليه، ثم الذي يليه حتى نصل إلى الغرفة
    قالوا: نعم الرأي.. توكل على الله أنت وابدأ
    قال: أما أنا فسأعطيكم من الطرائف والنكت ما يجعل بطونكم تتقطع من كثرة الضحك! قالوا هذا ما نريد.. وفعلاً حدَّثهم بهذه الطرائف حتى أصبحوا كالمجانين.. ترتج العمارة لضحكهم.

    · ثم.. بدأ دور الثاني فقال: أما أنا فعندي لكم قصصٌ لكنها جادة قليلاً.. فوافقوا.. فاستلمهم مسيرة خمسة وعشرين طابقاً أخرى.
    ثم الثالث.. قال لهم: لكني أنا ليس لكم عندي إلاَّ قصصا مليئة بالنكد والهمِّ والغمِّ.. فقد سمعتم النكت.. والجد.. قالوا: قل.. أصلح الله الأمير!! حتى نصل ونحن في أشد الشوق للنوم
    فبدأ يعطيهم من قصص النكد ما ينغص عيش الملوك! فلما وصلوا إلى باب الغرفة كان التعب قد بلغ بهم كل مبلغ.. قال: وأعظم قصة نكد في حياتي.. أن مفتاح الغرفة
    ·
    · نسيناه لدى موظف الاستقبال في الدور الأرضي! فأغمي عليهم.
    · .
    نعم فيها عبر
    الشاب - منا- يلهو ويلعب ، وينكت ويرتكب الحماقات ، في السنوات الخمس والعشرين من حياته.. سنواتٍ هي أجمل سنين العمر.. فلا يشغلها بطاعة ولا بعقل
    ثم.. يبدأ الجد في الخمس والعشرين الثانية.. تزوج.. ورزق بأولاد.. واشتغل بطلب الرزق وانهمك في الحياة.. حتى بلغ الخمسين.

    · ثم في الخمس والعشرين الأخيرة من حياته – وأعمار أمتي بين الستين والسبعين وأقلهم من يجوز ذلك كما في الحديث- بدأ النكد.. تعتريه الأمراض.. والتنقل بين المستشفيات وإنفاق الأموال على العلاج.. وهمِّ الأولاد.. فهذه طلقها زوجها.. وذلك بينه وبين إخوته مشاكل كبيرة وخصومات بين الزوجات ،تحتاج تدخل هذا الأب ، وتراكمت عليه الديون التي تخبط فيها من أجل إسعاد أسرته ،فلا هم الذين سعدوا ولا هو الذي ارتاح من هم الدَّين
    حتى إذا جاء الموت.. تذكر أن المفتاح.. مفتاح الجنة.. كان قد نسيه في الخمس والعشرين الأولى من حياته... فجاء إلى الله مفلساً.. "ربِ ارجعون.." ويتحسر ويعض على يديه "لو أن الله هداني لكنت من المتقين" ويصرخ "لو أن لي كرة.." فيجاب "{بَلَى قَدْ جَاءتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ
    avatar
    امانى
    درجلى نشيط
    درجلى نشيط

    عدد الرسائل : 498
    تاريخ التسجيل : 20/05/2009

    رد: قصة جميلة و غريبة

    مُساهمة من طرف امانى في السبت يوليو 04, 2009 7:55 am

    بماذا ينفع الندم بعد فوات الاوان

    الهم ارحمنا وغفر لنا وقنا عزاب النار الهم اهدنا الى طاعتك وحسن عبادتك
    الهم امين
    avatar
    السفاح
    درجلى مبدع
    درجلى مبدع

    عدد الرسائل : 1219
    العمر : 27
    الموقع : bebsi
    العمل/الترفيه : تأجر اسمنت وحديد
    المزاج : راضي بنصيبي
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    رد: قصة جميلة و غريبة

    مُساهمة من طرف السفاح في السبت يوليو 04, 2009 8:16 am

    [وحدهم المشرفون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

    شمس الشروق

    عدد الرسائل : 4
    تاريخ التسجيل : 03/07/2009

    رد: قصة جميلة و غريبة

    مُساهمة من طرف شمس الشروق في الأربعاء يوليو 08, 2009 10:58 am

    لا تيأس اذا تعثرت ..

    أقدامك وسقطت في حفره واسعة .. فسوف تخرج منها

    وانت اكثر تماسكا وقوه

    والله مع الصابرين

    **********

    لاتضع كل احلامك في شخص واحد ..

    ولاتجعل رحلة عمرك وجهة شخص تحبه مهما كانت صفاته ..

    ولا تعتقد أن نهاية الأشياء هي نهاية العالم ..

    فليس الكون هو ما ترى عيناك ..

    **********

    لا تنتظر حبيبا باعك ..

    وانتظر ضوءاً جديداً يمكن ان يتسلل الى قلبك الحزين ..

    فيعيد لايامك البهجه ويعيد لقلبك نبضه الجميل ..

    **********

    لاتحاول البحث عن حلم خذلك ..

    وحاول ان تجعل من حالة الانكسار..

    بداية حلم جديد ..

    **********

    لاتكن مثل مالك الحزين..

    هذا الطائر العجيب الذي يغني اجمل الحانه وهو ينزف ..

    فلا شيء في الدنيا يستحق من دمك نقطة واحده ..

    **********

    إدفع عمرك كاملاً لإحساس صادق وقلب يحتويك ..

    ولا تدفع منه لحظة في سبيل حبيب هارب ..

    او قلب تخلى عنك بلا سبب ..

    **********

    إذا لم تجد من يسعدك فحاول ان تسعد نفسك

    وإذا لم تجد من يضيء لك قنديلاً .. فلا تبحث عن اخر اطفأه

    وإذا لم تجد من يغرس في ايامك ورده ..

    فلا تسع لمن غرس في قلبك سهماً ومضى..

    **********

    اننا احياناً قد نعتاد الحزن حتى يصبح جزاء منا

    ونصبح جزءاً منه.. وفي بعض الاحيان تعتاد عين الانسان

    على بعض الالوان ويفقد القدره على ان يرى غيرها .. ولو انه

    حاول ان يرى ما حوله لأكتشف

    ان اللون الأسود جميل .. ولكن الابيض اجمل منه

    وان لون السماء الرمادي يحرك المشاعر والخيال

    ولكن لون السماء اصفى في زرقته ..

    فأبحث عن الصفاء ولو كان لحظة ..وابحث عن الوفاء ولو كان متعبا وشاقاً

    وتمسك بخيوط الشمس حتى لو كانت بعيده

    ولا تترك قلبك ومشاعرك وايامك لأشياء ضاع زمانها ..

    **********

    لا تنظر الى الأوراق التي تغير لونها ..

    وبهتت حروفها .. وتاهت سطورها بين الالم والوحشه

    سوف تكتشف ان هذه السطور ليست اجمل ما كتبت

    وان هذه الاوراق ليست اخر ما سطرت

    ويجب ان تفرق بين من وضع سطورك في عينيه

    ومن القى بها للرياح

    لم تكن هذه السطور مجرد كلام جميل عابر

    ولكنها مشاعر قلب عاشها حرفاً حرفاً

    ونبض إنسان حملها حلما

    واكتوى بنارها الماً

    **********

    احيناً يغرقنا الحزن حتى نعتاد عليه ..

    وننسى

    ان في الحياة اشياء كثيره يمكن ان تسعدنا

    وان حولنا وجوها كثيرة يمكن ان تضيء

    في ظلام ايامنا شمعة ..

    فابحث عن قلب يمنحك الضوء

    ولا تترك نفسك رهينة الاحزان والليالي المظلمة ..


    **********
    avatar
    السفاح
    درجلى مبدع
    درجلى مبدع

    عدد الرسائل : 1219
    العمر : 27
    الموقع : bebsi
    العمل/الترفيه : تأجر اسمنت وحديد
    المزاج : راضي بنصيبي
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    رد: قصة جميلة و غريبة

    مُساهمة من طرف السفاح في الأربعاء يوليو 08, 2009 5:24 pm

    [وحدهم المشرفون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 11:30 am