منتديات الدرجلى


    الحياة

    شاطر
    avatar
    dark angel
    درجلى نشيط
    درجلى نشيط

    عدد الرسائل : 500
    العمر : 30
    الموقع : Syria
    العمل/الترفيه : English literture
    تاريخ التسجيل : 27/12/2008

    الحياة

    مُساهمة من طرف dark angel في الأربعاء يناير 21, 2009 1:46 pm


    عشت ُالحياة

    عشت ُالحياة َوعشقي كانَ كالطمع ِ= والعشق ُ غرسٌ على الجينات ِ والطبع ِ

    هذي الحياة بما تحوي على محن ٍ = خضراء ُ في العين ِكالأطفال ِفي مُتع ِ

    جئنا اليها وعشنا خيرها طربا ً= والكرب عشنا على الآمال ِ والوجع ِ

    ما أجمل العيش في الدنيا فلا عجبا ً= نحيا كمن آمن العيش بلا قشع ِ

    أحببتُ عمري وضوءَ الشمس مرتفعا ً= والنجم َبالليل عند السحر في ولع ِ

    أحببت ُخضراءَ عين ٍما بها علل = مكسوّة ٌبحجاب ساتر نجع ِ

    جميلة ٌهي دنيانا بها عجب ٌ = في كل واجهة ٍ لون ٌمن المتع ِ

    تحوي الحياة ُ جميلَ الخلق منتظما ً= كالشمس والبدر والأغصان والبجع ِ

    الله قد أمرَ الإنسان من أزل ٍ= تعميرُ دنيا على الخيرات ِ والنفع ِ

    الخيرُ فيها كثيرٌ حين تحسبه = قد فاق كل ّ خيال ٍ واسع الوسع ِ

    لكنّ عينَ عباد ٍلا ترى حسنا ً= إلا بفقد ِنعيم ٍكان في شبع ِ

    أن جاءَ يوم ٌعلى الأنسان ِفي فزع ٍ = ضاقتْ هواجسه والنفس ُ في جزع ِ

    لا لن ترى العين ُإلا ما يؤرقها = عمياءُ عن نعم ٍ لا حد َ في لمع ِ

    اعملْ بدنيا ولا تخضع لفاجعة ٍ= أو نائبات ٍبثقل ِالأرض ِ والهلع ِ

    هذي الحياة بها الأمال قد ولدت ْ= مهما علت عاصفات ُالظلم ِ والجشع ِ

    ابن الحياة َوكنْ في كل فاضلة ٍ= نارا ً على علم ٍ كالماء ِفي الترع ِ

    هذي الحياة الى النيام ِ طالقة = حبلى من العامل الولهان في نبع ِ

    اطمحْ لنيل هلال ٍفي العلا طلع = فيه الحصاد كصدر ٍ يانع ِالضرع ِ

    ابن الحياة بناءا ً هادفا ً رحما ً= وأملْ به حلم َرب ٍ لحظة الفزع ِ

    اعملْ لآخرة ٍ فالعمرُ مزرعة = تعطي الثمارَ بيوم ٍأعجف ٍ سفع ِ

    انّ الحياة حقول زرعها لغد ٍ = ان تزرع الخيرَ يأتِ الأجرُ في ريع ِ

    الناسُ موتى وعند الموت ِمولدهم = إلا التقاة فهم يحيون في هجع ِ

    لا خيرَ في العيش إن ضاع بلا عمل ٍ= قد أوفد المرء َخلدا ًفي علا القلع ِ

    ما قيمة الناس إن لم يعرفوا قلما ً= فالجهلُ لن يسعفَ الأنسانَ من ضيع ِ

    تبا ً, إذا قلمٌ قد باعَ مفتخرا ً = مرضاة َرب ٍ بدنيا ظالم ٍ بدع ِ

    ركضا ً وراء المنى والمال مطلبه = تنهى الحياة ُبلا شبع ٍ ولا قنع ِ

    لا خيرَ في العمر ِ إن سارتْ مراكبه = سيرَ السحاب بلا غيث ٍ ولا سطع ِ

    قد خابَ انسٌ على الشيطان متكئ ٌ= قد خابَ ساع ٍلهدم الخير ِوالقلع ِ

    اعملْ بجد ٍ وان شيبا ً علا صدغا ً = فالشيب ُ تاج ٌعلى الهامات ِكالشمع ِ

    إن طال َعمرك سبعين بلا ثمر ٍٍ = فزرعْ , فزرعك بعد الموت ِفي ينع ِ

    واخلفْ بدنياك ما لم يأت ِمن أحد ٍ= مثلَ العلوم ِ وآداب ٍ بلا سلع ِ

    الناسُ تلهو بدنيا ملؤها حمم = تروي خسيسا ًوخيرُ الناس ِفي منع ِ

    لا تلهونَّ بدنيا واغتنم فرصا ً= فالعمرُ كالحظ ِ قد يمضي بلا رجع ِ

    واجعلْ حياتك ضوءَ البدر في حلك ٍ = وانسج ْمن الشمس قطرات إلى الزرع ِ

    دمع ٌمع العيش يبقى لا فراق له = والعيشُ راحته نفسُ بلا جزع ِ

    بل راحة العبد ِ أيمان بخالقه = والموتُ قطعا ًيريحُ المؤمن َ الورع ِ

    ُ أسعدْ حياتي بالرضى أملا ً= والحالُ مؤتمن ٌوالبال ُ في قنع ِ
    نوري الوائلي


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أبريل 23, 2017 11:44 am